آراء و مقالات

مصطفى ابراهيم

إسرائيل ترقُب وزرع ألغام

الإعتراف بإسرائيل ونزع الأسلحة الموجودة بحوزة حماس، هي على رأس الشروط التي يتوجب على أي مصالحة فلسطينية أن تشملها. هذا كان الموقف الرسمي الأول الذي صدر عن مكتب رئيس الحكومة الإسرائيلية بنيامين نتنياهو حول توقيع إتفاق المصالحة الفلسطينية

كتب بتاريخ: 18-10-2017 التوقيت: 12:32إقرأ المزيد

جبريل عوده

وفاء الأحرار ويتجدد الأمل

 قبل ستة أعوام وبالتحديد بتاريخ 18-10-2011 م , دخل الفرح مع وفاء الأحرار كل البيوت الفلسطينية , وكأنه العيد قد أقبل يعانق المحرومين من رؤية أحبابهم , الذين غيبهم ظلام الزنزانة الصهيونية لسنوات طويلة , حيث الأحكام العالية والمؤبدات التي لا تنتهي

كتب بتاريخ: 18-10-2017 التوقيت: 10:30إقرأ المزيد

هاني حبيب

حول تدمير روايتنا التاريخية في «تل السكن»؟!

أعلنت وزيرة السياحة والآثار رولا معايعة عن وقف الاعتداء وأعمال التجريف في موقع تل السكن الأثري في غزة، وطالبت كافة الجهات بالوقوف عند مسؤولياتها والتزامها بحماية المواقع الأثرية والحفاظ عليها.. مع ذلك فإن أعمال التجريف لا تزال مستمرة حسب ما تناقلته وسائل الإعلام المحلية،

كتب بتاريخ: 18-10-2017 التوقيت: 09:30إقرأ المزيد

اشرف العجرمي

رئيس «العمل» غباي: الهوية اليمينية الغبية

عندما فاز آفي غباي برئاسة حزب «العمل» الإسرائيلي المعارض في شهر تموز الماضي، استبشر الكثيرون خيراً بالتغيير الذي يحصل في صفوف الحزب وفي علاقته مع الجمهور كون غباي لم يكن أصلاً عضواً في حزب «العمل»، وأتى إليه من حزب «كلنا» بزعامة موشي كحلون

كتب بتاريخ: 18-10-2017 التوقيت: 09:29إقرأ المزيد

توفيق أبو شومر

احذروا انتقام نفايات البلاستيك

في غزة كارثة مؤجلة، وهي تدمير الحياة البيئية المحيطة بمليوني ساكن، لا أحد يسأل عن أشهر صناعة في غزة، وأكثرها رواجا، وهي صناعة أكياس البلاستيك، متعددة الأشكال والألوان، هذه الصناعة المزدهرة في زمن الركود الاقتصادي مؤشر على أن المراحل الأخيرة لخنق غزة وإعدامها قد اقتربت بالفعل.

كتب بتاريخ: 18-10-2017 التوقيت: 09:28إقرأ المزيد

يوسف عودة

التطرف؛ هل أصبح نموذج حياة؟

التطرف لغتاً حسب ما جاء في المعاجم اللغوية؛ هو "حد الشيء وحرفه، وعلى عدم الثبات في الأمر، والإبتعاد في الوسطية؛ والخروج عن المألوف ومجاوزة الحد، والبعد عما عليه الجماعة"، وأما التطرف إصطلاحاً، فقد بحث علماء اللغة في العديد من كتب القدماء

كتب بتاريخ: 17-10-2017 التوقيت: 11:55إقرأ المزيد

عامر أبو شباب

رسالة من احتضان وعناق.. ودقيقة

سأكتب هذه المرة في وادي غير الذي يهيم فيه الناس بحثا عن مصالحة أو ساعة كهرباء اضافية او انتظار فرصة توظيف لأربعة أبناء عاطلين عن العمل، أو عن 200 شيكل ذليلة من صراف ألي بارد، أو كثير من القضايا بين يدي ملاك المصالحة أو شيطان الانقسام كساحر

كتب بتاريخ: 17-10-2017 التوقيت: 09:44إقرأ المزيد

رجب أبو سرية

صراع إقليمي من وراء الكواليس!

منذ أن أجرى إقليم كردستان/العراق الاستفتاء الشعبي على انفصال الإقليم عن دولة العراق، والتوتر يتزايد بين بغداد وأربيل، ورغم توافق الطرفين على اللجوء إلى الحوار لحل الخلاف بينهما، إلا أن التوصل لذلك الحل يبدو أمراً بعيد المنال

كتب بتاريخ: 17-10-2017 التوقيت: 09:05إقرأ المزيد

مصطفى ابراهيم

المصالحة، الشراكة واحترام حقوق الإنسان

شهر على إعلان حركة حماس حل اللجنة الإدارية ونحو إسبوع على إبرام إتفاق المصالحة، ولم يتغير شيئ، والإستخاف بالفرح الشعبي الذي عبر عنه الغزيين سيد الموقف وكأنهم يستجدون الكرامة والحرية والمساواة. سقف التوقعات الشعبية وصل عنان

كتب بتاريخ: 16-10-2017 التوقيت: 11:15إقرأ المزيد

د.عاطف ابو سيف

«تل سكن»: يجب محاكمة المسؤول

يتعرض "تل سكن" جنوب مدينة غزة  لهجمة تدمير بشعة تقضي في نهاية المطاف على آخر ما تبقى من واحد من أقدم معالم الوجود الحضاري في فلسطين. تل سكن ليس كومة من الطين وحجارة، وليست منطقة جميلة من الأرض قرب البحر، ولا هو منطقة هواؤها عليل

كتب بتاريخ: 16-10-2017 التوقيت: 08:31إقرأ المزيد

طلال عوكل

المصالحة كمان وكمان

أن تتم أو لا تتم المصالحة، لم يعد محل تساؤل أو شك، فلقد وقَّعَ الطرفان اتفاقاً يتضمن خارطة طريق لكيفية تنفيذ اتفاق القاهرة في العام 2011، غير أن التساؤلات لم تتوقف. لم يغير الفلسطينيون عاداتهم، إذ كان من المأمول أن يتم نشر ما تم الاتفاق عليه،

كتب بتاريخ: 16-10-2017 التوقيت: 08:30إقرأ المزيد

د. وليد القططي

الجهاد الإسلامي والمصالحة وأبو المعاطي

أن يقوم أي شخص بانتقاد موقف أي حركة سياسية فلسطينية من قضية ما هذا أمر طبيعي ومن حقه بل من واجبه أحياناً، وهذا مبدأ عام ينطبق على الجميع بما فيها حركة الجهاد الإسلامي في فلسطين وموقفها من المصالحة الوطنية، فأن قام شخصٌ ما بانتقاد

كتب بتاريخ: 16-10-2017 التوقيت: 08:29إقرأ المزيد

أشرف أبو خصيوان

لماذا نجحت مصر وفشل الآخرين؟!

لم يتمكن أحد من مفاوضي حركتي فتح وحماس من وضع خطوط حمراء تحت جُمل وعبارات لها علاقة بترتيب أوراق المصالحة والإسراع في تنفيذ بنودها، الأمر ليس صعبا طالما أن المفاوضين يحملون في حقائبهم أوراق وبيانات وأسماء وأرقام

كتب بتاريخ: 15-10-2017 التوقيت: 13:05إقرأ المزيد

د. يوسف حسن صافى

مصر اوفت والمصالحة انجزت والبيت الفلسطيني توحد والمستقبل اشرق

لقد صدقت مصر العرب العهد الذى قطعته على نفسها بتحقيق المصالحة الفلسطينية باعتبارها ركيزة الركائز لتحقيق الحلم الفلسطيني بإقامة دولة فلسطين على حدود  1967  بما فيها القدس الشريف باعتبارها عاصمة دولتنا المنشودة.

كتب بتاريخ: 15-10-2017 التوقيت: 10:11إقرأ المزيد

هاني حبيب

هوامش على دفتر المصالحة!!

وحتى قبل الموعد المحدد للمؤتمر الصحافي الخاص بإعلان اتفاق المصالحة في العاصمة المصرية، كان الجمهور الغزي قد خرج إلى الشوارع قبل إعلانه رسمياً، معبرين بوسائل عديدة عن فرحتهم وتأييدهم وآمالهم العريضة بهذا الاتفاق، ومع أني أعتقد أن هذا الحراك كان أقل من التقديرات،

كتب بتاريخ: 15-10-2017 التوقيت: 09:43إقرأ المزيد

أكرم عطا الله

غزة.. سرعة الخروج من العناية الفائقة..!

علينا الاعتراف أن سنوات الظلام التي تخللت الانقسام أحدثت تآكلاً في مشروعنا الوطني الذي يحتاج إلى ترميم، وعلينا الاعتراف أن هذا المشروع تراجع كثيراً أمام القضايا الإنسانية التي غطت مساحة الألم في غزة على امتداد السنوات الماضية. نحن بحاجة إلى الكثير أمام

كتب بتاريخ: 15-10-2017 التوقيت: 09:42إقرأ المزيد

ريما كتانة نزال

أين وزارة التربية والتعليم من تكريم المُحَجّبات في المدارس؟

لم يصدر عن مديرية التربية والتعليم أي بيان أو تصريح، يوضح سبب تنظيم إحدى مدارس مدينة نابلس احتفالا تكريميا لاثنتين وخمسين طالبة ارتدين الحجاب وعشرين طالبة ارتدين الجلباب. الاحتفال أشعل الجدل على مواقع التواصل الاجتماعي، لا سيما أن أنشطة وممارسات

كتب بتاريخ: 15-10-2017 التوقيت: 09:42إقرأ المزيد

عبد الناصر النجار

القائمون على الكنيسة الأرثوذكسية.. فساد واستخفاف برعيتها الفلسطينية

الكنيسة الأرثوذكسية في فلسطين، والتي من المفترض أن تكون في خدمة رعيتها الفلسطينية في كل أماكن وجودها في الجليل والمثلث وحيفا ويافا والقدس والضفة الغربية، كانت من كبار ملاك الأراضي الوقفية، إلا أن كثيراً من القائمين على رأس هذه الكنيسة

كتب بتاريخ: 14-10-2017 التوقيت: 08:13إقرأ المزيد

جبريل عوده

مبارك لفلسطين , ولكن ماذا بعد ؟

المصالحة الفلسطينية مطمح كل غيور على قضيته , والوحدة الوطنية غاية الأحرار , وصمام الأمان لقضيتنا الفلسطينية, والفرقة مسبة مشينة تُلطخ إسم فلسطين المشرق , والإنقسام مرض عضال ينهش في جسد الوطن , ولعل شعبنا الفلسطيني وهو يعيش معركة التحرر وحالة المقاومة المتواصلة ضد المشروع الصهيوني الإستيطاني

كتب بتاريخ: 14-10-2017 التوقيت: 08:11إقرأ المزيد

رجائي عبد الله الشطلي

مواجهة // ماذا بعد المصالحة ؟ وهل انتهي الانقسام ؟

ليس غريباً أن يسيطر الحذر ومازال علي المواطن الفلسطيني خلال الفترة الماضية والتي سبقت التوقيع علي بروتوكول تنفيذ اتفاق المصالحة ، فالفشل المتكرر للحوارات علي مدار احد عشر عاما من عمر الانقسام جعلت الحذر حليف استراتيجي ملازم للمواطن المقهور

كتب بتاريخ: 14-10-2017 التوقيت: 08:10إقرأ المزيد