(صور) بعد مشاركته بكأس الصداقة الدولية بالنرويج.. فريق أيتام غزة يصل القطاع

استقبال البعثة في مقر المعهد بغزة

استقبال البعثة في مقر المعهد بغزة

غزة/خاص سوا/إيهاب أبو دياب/ وصلت بعثة الفريق الكروي لمعهد الأمل للأيتام مساء اليوم الأربعاء، إلى قطاع غزة، عبر معبر بيت حانون "ايرز" شمال قطاع غزة.

وكان في استقبال البعثة المكونة من 12 فردًا ما بين 10 لاعبين (12 عاماً فأقل) ومدرب وإداري، عضو المجلس الأعلى للشباب والرياضة عبد السلام هنية، وعدد من الأطفال والأهالي والشخصيات الاعتبارية، بالإضافة إلى أعضاء مجلس إدارة المعهد.

وشارك الفريق ممثلاً لدولة فلسطين إلى جانب منتخب وكالة الغوث "الاونروا"، ببطولة كأس الصداقة النرويجي الدولية لكرة القدم (12 عاماً فأقل)، في حين عقد عدة لقاءات كروية مع فرق نرويجية وأردنية.

 

 

وفي هذا الصدد، قال المدير التنفيذي لمعهد الأمل وإداري الفريق المُشارك إياد المصري، عقب وصول البعثة للقطاع، إن المشاركة كانت ناجحة، لافتًا إلى أن فريق أيتام غزة حظي باهتمام إعلامي كبير؛ كونه يشارك للمرة الأولى في البطولة.

وأوضح المصري أن الهدف من المشاركة يتمثل في "تسليط الضوء على قضية اليتيم والطفل الفلسطيني"، مشددًا على ضرورة أن يكون لأبناء فلسطين حقوق كباقي أطفال العالم.

وتحدث المصري لـ"سوا" عن الصعوبات التي واجهها الفريق خلال رحلته من غزة إلى أوسلو والعكس، مبينا أن البعثة قطعت عدة دول خلال رحلة الذهاب التي استغرقت 23 ساعة متواصلة، و18 في الإياب، على غرار اضطرارها لقضاء يومين في عمان؛ لإتمام عملية تنسيق دخولهم للقطاع مع الجانب الإسرائيلي

ولفت إلى أن الجهة المنظمة، كرّمت بعثة أيتام غزة عقب المشاركة، ومنحتهم ميداليات وكأس.

وشكر المصري، عضو المجلس الأعلى للشباب والرياضة هنية، لدوره في رعاية وتوفير احتياجات الفريق، مثمنًا دور مملكة النرويج لمبادرتها بدعوة أيتام غزة للمشاركة في البطولة.

 

 

بدوره، هنأ هنية أطفال معهد الأمل الذين شاركوا في كأس النرويج، موجهًا تحياته للاعبين وإدارة البعثة، لدورها في رسم البسمة على وجوه هؤلاء الأطفال المحاصرين، وكذلك دورها في الاهتمام بهم في مناحي الحياة كافة.

وقال هنية لـ"سوا" إن "فرحة هؤلاء الأطفال هي وسام على صدر كل شخص، وأم ابتسامتهم كنز لا يقدر بثمن".

وأشار إلى أنه سيقيم حفلاً لتكريم فريق معهد الأمل، يوم الأحد المقبل بمدينة غزة.

وتُعد هذه المُشاركة الأولى لأيتام غزة في البطولة، علمًا أن فريق "الأونروا" توِّج بطلا للنسخة الماضية من المسابقة ذاتها.

يشار إلى أن البطولة شهدت مشاركة، فرق من 80 دولة حول العالم، تضم قرابة 30 ألف طفل.

الجدير ذكره أن فريق معهد الأمل للأيتام (14 سنة فأقل) سيشارك ببطولة "ساتوك" الدولية لكرة القدم، مطلع شهر أكتوبر المقبل، ممثلاً لفلسطين، إلى جانب فرق من 23 دولة حول العالم. 

 

 

 

 

 

 

 

مواضيع ذات صلة

منوعات